Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Ali Yousef Zew


Ali Yousef  Zew

Sunday, 25 December, 2005


ضحى وفاطمة (*)

من الذى حقن اطفال ليبيا بالايدز؟

عـلي يوسف زيو

لقد مر الشعب الليبي بكثير من المآسى والالام نتيجة ممارسات النظام الاستبدادى فى ليبيا. فقد قتل ابناء ليبيا فى سجن ابوسليم وكان عدد الضحايا 1200 معتقلا سياسيا وكذلك اسقطت طائرة ليبية فى رحلة داخلية بفعل فاعل وكان عدد الضحايا 157 راكبا، الى ان وصل الحال الى حقن اطفال فى مستشفى الاطفال بمدينة بنغازى بمرض الايدز وكان عدد الضحايا 426 طفلا وكذلك انتقل المرض الى اسرهم بالعدوى. وهنا بدأ النظام السياسى فى اتهام متهمين ووضعهم فى قفص الاتهام وحكمت المحكمة على هؤلاء المتهمين ولكن مع مرور الوقت ادرك الجميع بان النظام السياسى فى ليبيا اراد ان يستعمل هذه القضية كورقة سياسيه يستعملها فى تعامله مع الغرب وكان ذلك بثمن يدفعه شعبنا الحبيب فمرة يقول ان النظام على استعداد ان يطلق سراح المتهمين بشرط اطلاق المتهم فى تفجير لوكربى ومرة اخرى يريد تعويضا ماديا وهكذا يساوم بدماء شعبنا.
لقد استجاب النظام فى ليبيا لكل مطالب امريكا والغرب ولكنه دائما يقلل من قيمة الانسان الليبي ويسترخص دمه ويحط من قدره. وبعد مرور كل هذه السنوات والام الشعب الليبي مستمرة مند سبعة وثلاثين عاما ونحن نشرب كأس المرارة فمن مصيبة الى مصيبة اخرى ودائما النظام يعتقد بان الليبيين لن يردوا عليه او يدافعوا عن حقوقهم.
واخيرا عندما طلب الرئيس الامريكى جورج بوش النظام السياسى فى ليبيا بان يطلق سراح المتهمين كان اول حديث ادلى به القذافى (بان المتهمين قد يكونوا تعرضوا للتعذيب ونزعت منهم اعترافات رغما عنهم). ومن هنا بدأ النظام يعد لاطلاق سراح المتهمين فى هذه القضية نتيجة ممارسة امريكا الضغط عليه. ولكن اذا كان هؤلاء المتهمين لم يقوموا بحقن اطفال ليبيا فنحن الليبيون نريد ان نعرف من الذى حقن اطفالنا؟
واليوم يجتمع النظام مع اهالى الضحايا ليطالبهم بالموافقة على التعويضات واعدادهم لكى ينسوا ضحاياهم. ولذلك سوف نخرج فى اعتصام الخميس القادم يوم 29 ديسمبر 2005 لنتضامن مع ضحايا الايدز واسرهم. ولنطالب بتحقيق دولى فى هذه القضية حتى نستطيع ان نعرف الجانى وكذلك المسئولين على هذه الجريمة فى ليبيا.
واننى اوجه النداء الى كل الليبيين جميعا بان يشاركوا فى هذا الاعتصام من اجل اطفال ليبيا التى تعتبر قضيتهم قضية انسانية تمس جميع الليبيين. وكذلك نتمنى من التنظيمات والاحزاب السياسية والمنظمات الحقوقيه ان تصدر بيانات وتدعم هذا الاعتصام بحضور اعضاءها وكوادرها. وهذا من اجل ليبيا جميعا.
وكذلك نتمنى ان تصدر هيئة المتابعة فى المؤتمر الوطنى بيانا ودعم هذا الاعتصام كما حدث فى الاعتصام الماضى وسوف نكون لهم شاكرين وللجميع.
________________________________________________

(*) الصورة منقولة من صحيفة "ليبيا اليوم".


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home