Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Ashour al-Werfalli


Ashour el-Werfalli

Thursday, 15 February, 2007

هـل سيولد مولود إسمه ( الخيار السلمي غـير متاح ) ؟؟

عـاشور نصر الورفلى

استمعت إلى كلمات الصديق جمال الحاجى على موقع ليبيا المستقبل وتحدث عن الكثير من القضايا وعبر أيضا عن وجود مخاض صعب جدا ومعقد وهذا يؤكد إن الرجل له رؤية خاصة وإستراتيجية معقدة في التعامل مع النظام خاصة انه يتحدث وبشجاعة نادرة عن إسقاط نظام السلطة الشعبية وهذا مطلب لا اعتقد انه لا يمكن تحقيقه أو التحدث عنه بشكل سلمى وبهذه البساطة.
الأستاذ جمال الحاجى رغم انه أشار إلى انه مع خيار التغيير السلمي ولكنه أكد عدم أمكانيه هذا الخيار وهذا يدفعنا إلى طرح سؤال مهم جدا عن طريقة التعامل المستقبلية للتعاطي مع عملية التغيير في ظل سقف تعدى حدود الإمكانيات السلمية خاصة وان ما يطالب به الأستاذ جمال الحاجى اكبر من أن يطالب به عاشور الشامس الموجود في لندن ليس خوفاً ولكن لعدم إمكانية ذلك لسبب بسيط إن هذا يتطلب نوعا أخر من النضال قد يكون نضالا مسلحاً في الوقت الذي لا يمكن أن نتجاهل فيه إننا نشهد منذ سنوات ميلاد تيار إصلاحي في الداخل يتنامى بشكل مستمر والتحق به عددا من المعارضين الذين كانوا بالخارج ومنهم محمد البويصير وهذا التيار يدافع وبقوة عن إمكانية الإصلاح أو التطوير الاثنان لا اختلاف عليهم وبشكل سلمى.
والسؤال هل عملية المخاض هذه ستولد تيارا جديدا له إستراتيجية استباحة الوسيلة والكفاح المسلح؟ في ظل سقف مطالب ليس بالهين أو البسيط.
وهل ستشهد ليبيا تحولا في كيفية التعامل مع المطالبة بالتغيير خاصة إن الأستاذ جمال الحاجى يطالب بسقف عالي جدا و صعب في ظل وجود تيارين متصارعين إصلاحي يتنامى داخل ليبيا وخارجها ووجود تيار أخر يؤمن بالفكر الجماهيري وهذه شريحة من أبناء الشعب الليبي لا يمكن تجاهلها بهذه البساطة.
أسئلة لا يمكن أن نحصل على إجاباتها إلا بعد إستكمال عملية المخاض وتتم الولادة.

عـاشور نصر الورفلى


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home