Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Ali Braik al-Mismari
الكاتب الليبي علي ابريك المسماري

Tuesday, 19 June, 2007

دمقرطة العـرب.. أم سلخهم عن الهـوية؟!!

عـلي ابريك المسماري

المبهورون بالغرب تناسوا أنّ الثقافة الغربية رسمت حضارتها وفق مدخل تحييد الدين، ودعمتها بسرقة ثروات الشعوب .. ومثقفو العرب تجاهلوا أن القيم الأجتماعية هي التى تصنع توجهات الفكر ، والفكر الإسلامي أنطلق من قيم ترسخت في قبائل العرب منها الأسلوب اللغوي ، وتعدد الزوجات ، والدية ، ونصرة المستجير ، والكرم ، والوفاء ،وحرمة بعض الشهور .. وأنّ الحوار لا يقبل خارج هذه القيم ..لذا فالصراع حضاري بمعني إحلال قيم محل أخري .. ولكن السؤال هل قيم الصحراء يمكن إبدالها بقيم مجتمع تنعدم فيه أواصر القربي و مظلة القبيلة .. ويتبني سلوك فردي يتمتع بردة فعل توازي برودة ثلوج أوروبا ..؟!!!

عرف العرب الرأي الجماعي .. والأتفاق الأجتماعي أو لنقل السلطة الجماعية قبل أن يعرف الأغريق الديمقراطية المباشرة ..!! نجوع البوادي وقراهم كانت تعقد بها مجالس القبيلة يتحاورون ويتفقون على شأنهم العام .. وحتى الخاص ، والرأي قبل شجاعة الشجعان .. بينما عندما فقد الغرب القبيلة نتيجة الأنحلال الأجتماعي وتخاريف الدين المزور اضطروا لصنع مؤسسة بديلة هي الحزب والجبهة .. فهل يستبدل العرب المؤسسة الطبيعية بمؤسسة صناعية ..؟!!

المساواة والعدل متلازمان أبدا.. فتساوي الفرص أمام الجميع هو العدل .. بينما الحرية والعدالة نقيضان لبعض عندما يجتاح كل منهما مساحات في النظام الأجتماعي علي حساب أحداهما .. فكل مازادت الحرية قل التوازن الأجتماعي .. وكلما زادت مساحة العدالة قل جانب الحرية التى يتحرك فيها أفراد المجتمع .. العلاقة بين الرغبة والكبح .. تماما هي العلاقة بين الحرية والعدالة ..!!

نحن كأمة لا يمكن لنا أن ننسلخ عن هويتنا ولو كره الكارهون .. فالنموذج العراقي ..والصومالي يثبت أن العلاقات الأجتماعية هي التي تؤسس للسلم الأجتماعي لا نظريات الأحزاب والمذاهب ( الدين المسيس ) .. الوطن للجميع .. والدين لله ..( لا اكراه في الدين ..) والعرب أمة لها دين وتاريخ واحد ووطن يطمع فيه الجيران ، والمتحضرون أصحاب الصلبان المعقوفة ..

قبائل الصحراء الكبرى لها تاريخها الأجتماعي الذي تتواصل به .. وتحافظ عليه .. وهي لا تحتاج لأحزاب تتقاسم أفراد القبيلة .. بل عليها التمسك بوحدة القبيلة لكي لا تحتاج لعلاقات صناعية .. أو مؤسسة تحل محل القبيلة ..!! صنعت في الغرب لتعوضه عن التواصل الأجتماعي المفقود ، بينما المظلة الطبيعية والمؤسسة الأجتماعية التاريخية هي التى نظمت مجاهدينا في مواجهة حضارة التغريب .. وفي الحفاظ على كتاب الله .. والهوية العربية لغة القرآن .. ولسان أهل الجنة .. العلم ممنوع علي العرب .. بينما دمقرطتهم مطلب صهيوني صليبي لغرض الغاء فرض الجهاد .. والقاعدة وتنظيمات التمرد تم تفريخها في معامل الغرب لتطويع العلمانيين العرب أولا والقوميين من أنصار العروبة والوحدة والتحرير .. ولما أنقلب السحر علي الساحر أصبح الغرب يحاسب النظام العربي على أصول هؤلاء .. من أجل أن تتبرأ الدولة القطرية من المشروع القومي .. وطبعا البديل هو مظلة صناعية تدعم القطرية وتحرم العرب من ثرواتهم تماما كما في خليج الزفت حيث تتحول جزيرة العرب إلي وطن للهنود والفلبينيين و الفرس تمهيدا لأستقبال الصهاينة في عرس أنتصار لن يحدث أبدا .. لا لقوة مسلحة لدينا .. أو علم .. بل لأنّ قيم قبائل الصحراء محفوظة من الأندثار ، فهي التى ضمنها الله كتابه .. الذي تعهد فيه بحفظه إلي يوم يبعثون..!! "وأنّ علينا حفظه وقرآنه .."..!!

عـلي ابريك المسمارى
بنغـازي


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home