Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Amarir
الكاتب الليبي أمارير


أمـاريـر

الجمعة 11 ديسمبر 2009

عـن الصوت الحافي

أمارير

أسعفني الصوت الحافي
بالصراخ
خرج الصوت
رغم أنف الحنجرة
لغتي البربريّة
عرساً في حيّنا
و حيّنا في المقبرة

فتراءى أمام الجمع
صمتٌ من ضجيج
صوتٌ
قاتم اللون
.. ( أحمر )
سؤال خطيرٌ
إجابته أخطر

ذلك صوتٌ
يرتدي حذاءً بألوان الطيف
( أزرق )
( أصفر )
... ( أخضر )
و تلك موسيقى
من كلمات الأغنية أكبر

و ذاك حذاءٌ
ترتدي الجمجمة
فما حاجتنا الى
ميلاد مسيحٍ
.. ( أعور ) ! ؟

لم ينزع الشتاء
حلّة المطر ! ؟
لم يعلن صوت البرق
الخطر ! ؟

سارعت الأسنان
بالتصفيق
و اشتعل الحريق
ذلك نائمٌ
و ذلك ناقمٌ
و ذلك في البركة الضحلة
كما الغريق
يرى غولاً
يسمع
صراخاً
من الضفدع النافق
النقيق

فانطلق الصوت الحافي
يبحث عن ترجمةٍ
عن كلمةٍ
عن شقيق
يبحث عن معنى فلم يجد
سوى الأكاذيب
في زي الحقيقة
الأنيق
فارتدى الصمت
و بقي حافياً
دون حذاء
مرميّاً آخر صفحات قاموس اللغة الخرساء
دونما رفيق


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home