Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Ali al-Khlalifi
الكاتب الليبي علي الخليفي

الأحد 26 أبريل 2009

النيهوم الصادق والفقيه الكاذب

عـلي الخليفي

"ولأننا وضعنا الفكر في خدمة الشعور فقد عبرنا الطريق نحو
  منتصف الكارثه اما بقية الطريق فقد اكملناها ببقية الميراث."
                                                             النيهوم

الفقيه الذي لا يستحي من الكذب على رب العباد لن يستحي من الكذب على العباد لذلك فهو يجتزأ اقوالهم ويفترى عليهم حتى وهم بين يدي ربهم الرحمن الرحيم وذلك ليثبت لك كفرهم والحادهم ليس انتصاراً لله رب العالمين كما يحاول ان يوهمك بل انتصاراً لربه هو الحاكم بامر ابليس الرجيم وهذا الفقيه لاينتهج نهج رسول رب العالمين في التعامل مع خلق الله ومع ما يصدر عنهم من اقوال وافعال بل ينهج نهج ولي امره الظالم في مقاضاة العباد على على ما في ضمائرهم ويشق على قلوبهم ,كان الحبيب المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه يبحث في كلمات الكافر عن كلمة تقربه الي الايمان عن حرف يستطيع ان يثبت له به الايمان ويحاجج له به عند ربه اما الفقيه فيصم اذنيه عن صرخات المؤمن وهو يصرخ بعلو صوته انه لا اله الا الله وينبش وراء الحروف ويخضعها لفهمه السقيم ليثبت له الكفر وليخرجه من ملة الاسلام ويحجز له مكانا في جهنم .

يقول النيهوم "انا مؤمن بالله ورسوله واليوم الآخر ولقد تعلمت ان اطوي هذا الايمان في صدري واتركه يقودني في طريق الغربة ولقد قادني بنفسه الي هذا الحد وعلمني ان اكفر بمهنة الفقيه ,فاذا جاء العيد وأنطلقت دعواتكم عبر كل السموات فانا اراكم من الداخل واكفر بكم" هذا قول النيهوم يثبت به لنفسه الايمان بالله ورسوله واليوم الآخر ويرسخ ايمانه هذا بالكفر بالفقيه ومهنته ومؤسسته,لقد كفر النيهوم بالفقيه ولم يكفر بالله لكن الفقيه الذي الحق نفسه بالله ورسوله وعين نفسه حاجبا على باب الله ودون اذن الله ذاك الفقيه يعتبر من يكفر به كافرا بالله ورسوله وانت لن تجد لذلك سندا في كتاب الله ولا في قول رسوله .

عقل مثل عقل النيهوم لايقود صاحبه الي الكفربالله لكنه قاده الي الكفر بمهنة الفقيه لان هذه المهنة مبتدعة في دين الله فهذا الدين العظيم ليس فيه مكان للرهبنة والرهبان والاحبار ,لقد استأمن الله الاحبار والرهبان على اديانه وكتبه السابقه فخانو الامانة وزورو كتب الله وافتروا على رسله لذلك لعنهم ولم يجعل لهم مكانا في دينه الخاتم الي عباده وتكفل بنفسه بايصال هذا الدين الي خلقه حتى يوم البعث وذلك بان حفظ لهم كتابه ليصل اليهم كما انزله وليفهمه المؤمن بعقله هو وبعقل عصره لا بعقول الموتى ,كفر النيهوم بالفقيه لان الله اعطاه من نفاذ البصيره ما جعله يرى هذا الفقيه من الداخل .

فتعالى نقرأ بانفسنا ولا نسمح للفقيه ان يقرأ لنا ,تعالى نقرأ كلمات ذاك الرجل كاملة كما ارادها ان تصل اليك لتحكم بعد ذلك ما اذا كان النيهوم يدعوك الي سبيل الله وخير الدنيا والاخرة ام يدعوك الي ما يدعوك اليه الفقيه من سبيل الطاغوت وعبادة الطاغوت والارتهان له .

ولنبدأ من البداية لنرى لماذا عادى النيهوم الفقيه وكفر بمهنته وعبث بلحيته وسخر من سرواله القصير يقول النيهوم :

الفقهاء اعداء الصيادين ...استغفر الله ان كان ذلك دنباً حقيقياً لكن الفقيه الذي يقول لك ان سلاحف البحر حوريات مسحورة لابد انه يناصبك العداء ,اجل انا عبد جاهل ولا يجوز لي ان اخوض في اقوال العلماء لكن السلحفاة ليست حورية مسحورة انما مجرد فكرونه كبيرة الحجم وقبيحه الي حد لا يطاق .

نعم الفقيه الذي يقول لك ان حوريات البحر سلاحف مسحورة يناصبك العداء ويريد ان يغرقك في الجهل ,الفقيه الذي يدعوك الي التمسح ببول الابل وشربه للتداوي يسخر من عقلك ويريد ان يغرقك في الجهل الفقيه الذي يقول لك ان تجلس في بيتك وتنتظر المهدي لياتي ويحل لك مشاكلك يسخر من عقلك والفقيه الذي جعل غاية هذا الدين ان تحف شاربك وتعفي لحيتك وتنتف ابطك وتحلق عانتك وتقصر سروالك يهزأ من عقلك ويريد ان يغرقك في الجهل والجهالة ويريد ان يسرق منك دينك القويم ويفرغه من محتواه ليتحول هذا الدين العظيم الي مجموعة من الطقوس التي لا تنفع صاحبها في شئ .

وعليك ايها المؤمن ان تسأل نفسك وتبحث عن الاجابة بنفسك ودون ان تلجأ الي الفقيه عليك ان تبحث عن الاجابة بالتفكر والتامل كما اوصاك ربك هل انزل الله هذا الدين العظيم هل ارسل رسوله وانزل ملائكته لتقاتل مع رسوله لاظهاره هل فعل الله كل ذلك لاجل ان يراك في الحال الذي انت فيه ,هل فعل الله ذاك كله لاجل ان يراك تغمس وجهك في الارض وينشق حلقك من العطش والجفاف وتتورم عيناك من البكاء واقامة الليالي,وانت اذا ما سألت الفقيه فسيقول لك نعم هذه هي غاية هذا الدين لان الفقيه يريد ان يفرغ هذا الدين ويجيره لصالح مولاه الحاكم بامر ابليسه كي يفقد هذا الدين كل تأثير له عليك يدفعك لتحرير نفسك ونصرتها والانتصار لها من الطواغيت الذين يعبدهم الفقيه .

الفقيه الذي سرق مفاتيح الجامع واخفاها في سرواله القصير وحول الجامع من بيت لايدعى فيه لغير الله الي مكان يدعى فيه للطاغوت بطول البقاء وصلاح البطانة هذا الفقيه لا تعجبه رؤية النيهوم للجامع ولا دعواته للمؤمنين لاستعادة الجامع .

يقول النيهوم" كلمة الجامع في الاسلام صيغة اخرى من صيغ السلطة الجماعيه انه مقر مفتوح في كل محلة يرتاده الناس خمس مرات كل يوم لهم حق الجتماع فيه حتى خلال ساعات حظر التجول تحت سقفه مكفولة حرية القول وحرية العقيده وسلطة الاغلبيه في لغته كل المصطلحات المطلوبه وكل كلمة حية ترزق" ...كل كلمة حية ترزق كل كلمة قادرة على الخلق على اعادة خلق الانسان كما اراده ربه حرا من كل عبوديه لغير الله سبحانه ,لقد ادرك ولي الامر الحاكم بامر ابليسه ادرك خطورة دعوة النيهوم على عرشه فسلط عليه حرسه من الفقهاء ليطعنوا في دينه حتى يصرفوا الناس عن قراءته او التأمل في افكاره على اعتبارها افكار ملحدة تدعو للكفر والخروج عن الملة في حين ان دعوات النيهوم وافكاره هي دعوة للعودة الي دين الله الي نهج الثورة الذي اختطه رب البشر للبشر وارسل رسوله ليحققه لهم على الارض ذلك النهج الذي لو قام كما اراد له الله ورسوله لما قام لدولة الظلم قائمة على ارض يؤمن اهله بهذا الدين ,ان قيام دولة للظلم على ارض يدعي اهلها الاسلام هو تناقض كامل مع هذا الدين ,الطاغوت لا يستطيع ان يحكم في بلاد يؤمن اهلها حقا بالاسلام لانه لايستطيع ان يغلق افواه الناس ولا ان يمنعهم من الاجتماع داخل الجامع بين يدي ربهم وتحت منبر رسولهم يملأهم ايمان بالله وحبا له وليوم لقائه وغاية مرامهم نيل الشهادة في سبيله امثال هؤلاء المؤمنين لايستطيع الطاغوت اسكاتهم وكتم انفاسهم ليحكم كما يشاء ويفسد في الارض كما اراد يضيف النيهوم " كلمة بيت الله تعني ان الجامع لايخص الدولة ولا يخضع لقوانينها ولا تستطيع ان تمنع الاجتماع فيه او ان تتجاهل القرارات الصادره عنه لانه مقر لاقامة شريعة العدل الذي تضمنه سلطة الاغلبيه"... هذه الدعوة تهدف الي تحرير الجامع ليتحرر الذين يعمرون الجامع ويخرجوا عن ولي الامر الفاسق وهو تماماً ما ادركه ولي الامر وخص حارسه الفقيه من دون بقية حرسه ليتصدى لهذه الدعوة لانه يعلم ان الناس قد تنتفض على السياف وتقطع عنقه بسيفه لكنها لن تنتفض على الفقيه لانها تظن ان الانتفاضة على الفقيه هي انتفاضة على الله ورسوله كما اوهمها الفقيه ولايزال يوهمها ,النيهوم اراد ان يقول للناس ان الانتفاضة على الفقيه ليست انتفاضه على الله ورسوله بل هي انتفاضه لله ورسوله ونصرة لدينه .

الفقيه يعلم ان ما يطرحه النيهوم حق وانه لو وصل الي الناس كما اراده النيهوم لاحدث الفرق في حياتهم لذلك فهو يعجز عن دحض افكاره ويلتجئ الي الكذب عليه واجتزاء اقواله ليدفعك بعيدا عنه ,يقول لك الفقيه الكذاب ان النيهوم يقول لاسلطة لله بل السلطة للاغلبيه هذا القول هو عكس ما قاله النيهوم ,يقول النيهوم في تفسيره لكلمة لا اله الا الله "لا اله الا الله تعنى ان احداً لا يمتلك السلطة وليس له حق اتخاد القرار الا بعد احصاء الاصوات " ويضيف في موضع اخر" نظام الجامع يقوم على تسليم الحكم لله والادارة للناس "وهو فعلا ما يجعل هذا الدين صالحا لكل زمان ومكان, التشريع فيه ثابت لا يتغير والسلطة فيه لله من خلال شرائعه وادارة امور الناس تتغير بحسب احوال الزمان والمكان هذا ما اراده النيهوم بقوله الذي زوره الفقيه ولم يرقب فيه قول ربه "و الذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا واثما مبينا" والفقيه لا يعنيه ان يحتمل بهتانا واثما مبينا وان يشهد الزور لاجل ارضاء ربه الحقيقي الذي يطعمه ويسقيه والذي يخافه ويخشاه اكثر من خشيه لله ويرجو فضله اكثر من رجائه لفضل الله .

كلمة لا اله الا الله التي يرددها المسلم مئات المرات في اليوم دون ان يتوقف للحظة ليتفكر فيها ولو فعل لما كان حاله كحاله اليوم ولما وصلت امته الي هذا الحضيض من الذل والهوان .

ودعنا نمضي مع النيهوم في تفسيره لمذلولات مفردات ايمان المؤمن يقول "كلمة الصلاة تعني ضمنيا ان المسلم يأمر بالمعروف وينهى عن الفحشاء والمنكر وهي مهمة لا يستطيع المسلم ان يتعهد بأدائها عمليا الا اذا كان له صوت مسموع في اصداء القوانين" هل خالف النيهوم هنا قول ربه او قول رسوله ,لقد خالف النيهوم قول الفقيه الذي يقول لك ان الفحشاء والمنكر هي جرعة خمر اونظرة الي امرة او نمص حاجب اوحلق لحيه في حين ان الفحشاء والمنكر الذي تنهى الصلاة المؤمن عنه هو الذل والاستكانه والسكوت على الفساد في الارض والجلوس في حضرة ابليس الناطق كشياطين خرساء وكل هذه الفواحش يأتيها الفقيه صباح مساء لذلك حارب النيهوم .

دعنا نمضي مع هذه الكلمات الحيه لذالك الداعي لله وللعودة الي دينه يقول النيهوم "ان ترتفع الاصوات مطالبة بالعودة الي الاسلام ولا احد يرفع صوته مطالبا بالعودة الي الجامع فثقافتنا المغتربه تريد ان ان تكون على صلة بنا ولو بطريق الانتماء الشفهي وتدعونا الي احياء الدين لانها لاتعرف ان الدين حي بالفعل وان الذي ليس حياً حتى الان هو الجامع" ..الدين حي وباقي وخالد وهذا امر ضمنه رب العزة لكن الذي مات فعلا هو من حمل امانة هذا الدين مات بعد ان سرق الفقيه منه صوته بسرقة الجامع منه ففقد المكان الدي يعلو فيه صوته ويصدع فيه بأمر ربه ولايخشى لومة لائم .

سيظل الفقيه يكذب عليك ويحاول ان يصرفك عن ما يدعوك اليه النيهوم ويقول لك ان النيهوم قد قال في رسولك مقالة السؤ وانه لم يصلي مرة واحدة على رسول الله فتعالى نقرأ ما قاله النيهوم عن النبي الكريم لتضع اصبعك في عين الفقيه وتقول له لماذا تفتري الكذب على عباد الله حتى وهم بين يدي ربهم يقول النيهوم" النبي لا يبعثه الله لكي يصنع مملكه بل لكي يقيم خلافة انه لاياتي لكي يصنع مجتمعا جامدا قائما على الفساد في الارض وسفك الدماء بل ياتي لكي يقيم خلافة لله في الارض التي يعمرها الانسان الدائم النمو , ان الرسول محمد عليه السلام لم يقد اهل مكة لاخضاع المدينه بل قاد اهل المدينة لاخضاع مكة وهي مجتمعه الاول واهله وقبيلته ولكن ذلك لم يعني لديه انه يستعدي الغرباء على ذويه بل عنى عنده انه يعلي الحق على الباطل لقد فعل الرسول محمد عليه السلام عكس ما فعله جميع انبياء بني اسرائيل انه لم يضع الله في خدمة قبيلته بل وضع قبيلته في خدمة الله بعد صراع متطاول خاضه بمساندة الغرباء" ...خلافة يعمرها الانسان الدائم النمو الانسان الذي تحجر ونبتت الطحالب على رأسه لا يصلح ان يكون مواطنا في هذه الخلافة هو لا يصلح الا ان يكون مواطنا في مملكة الظلمات والتي لا تحتكم لله وشرع الله بل تحتكم للطاغوت ونزواته .

ان اول خطوة لدك عرش ابليس واقامة خلافة لله هي الخلاص من ولي الامر الذي ولى نفسه ولن يتم لنا الخلاص منه الا بالخلاص من حرسه وعلى رأسهم الفقيه الكذاب ما يحتاجه الانسان المؤمن هو ان يعبث بلحية هذا الفقيه الكذاب ويطرده خارج منظومته الدينيه كي لا يتبقى فيها سوى الله وكتابه ورسوله .

النيهوم لم يكن كاتبا ولم يكن يمسك بين اصابعه قلم, بل كان جراحا متمكناً يمسك بين اصابعه مبضعا يعرف كيف يستعمله ولقد شخص لنا علل هذا الامة وحدد مواضع السرطانات التي تأكل جسدها وقال لنا ان اخطرها هو ذاك السرطان الذي اصاب مخ هذه الامة ذاك السرطان الذي يدعى الفقيه واخبرنا ايضا ان هذا السرطان ليس من النوع الحميد الذي يمكن التعايش معه بل هو سرطان خبيث يجب ازالته فورا ولقد اعمل النيهوم مبضعه لازالة هذا السرطان من عقل هذه الامة وحاول ان يزرع مكانه خلايا جديده هي افكاره ورؤاه لعل عقل هذه الامة يبني عليها ويحاول ان يعوض الخلايا التي تسرطنت وخسرها ليعود عقل هذه الامة للعمل ولكي لا تبقى في ذيل لوائح الامم وهي المؤتمنة على اعظم رسالة واروع دين .

فأقرأ يا اخي المسلم بنفسك هذا الرجل ,اقرأ لتكشف احاييل الفقيه وربه ابليس اقرأ لتكفر بالفقيه كما كفر به النيهوم ولتعلم ان الكفر بالفقيه هو قمة الايمان بالله ورسوله,فتعالى نقرأ النيهوم وتعالى نعرف لماذا تكون قرائته ملحة وضروريه تعالى نحتكم الي احد الذين افنوا اعمارهم بين الكتب وكانت رسالة حياتهم نشر المعرفة بين الناس علنا ندرك مدى الفائدة من قرائة هذا الرجل يقول رياض نجيب الرايس الناشر العربي الكبير عن النيهوم واسئلته وضرورة قرائته " الصادق في اسئلته هذه يحاول ان يخلق عن طريق هذا التحريض ثقافة الاسلام الديمقراطيه ..ثقافة تجاري العصر وتسهم في معانيه الحضاريه لتفسح في مجلات مواكبته للقرن الواحد والعشرين واسئلة الصادق ككل الاسئلة التاريخيه اينما سقطت لا تندثر فهو على الاقل في طرحه الجري لها يحاول ان يكون ندا لقوى الظلام الشرسه التي تغالب هذه الامة سعيا ًلقهرها ...حتى لا نبقى اسرى اغتراب ثقافتنا وتجاهل ثراتنا وصراع عروبتنا ومعاصرتها للقرن الواحد والعشرين ينبغي لنا ان نقرأ الصادق بعدها ربما تنجلي بعض الظلال عن تاريجنا فلا يظل كالديمقراطيه عندنا كلمة صعبة النطق لا يعرف احداً منا كيف يتكلم عنها ودستوراً كدساتيرنا لا يحتاج اليه احد"..لذلك علينا ان نقرأ الصادق حتى لا يكون مصير هذا الدين كمصير الاديان السابقه حتى لا يجد الانسان الذي يتبع هذا الدين نفسه مخيراً بين امرين ان يرضى بالذل والمهانة ويخسر حياته اذا اتبع هذا الدين بحسب فهم عقل الفقيه المعتل او ان يرفض الذل والمهانة ويكفر بهذا الدين .

ما يحتاجه الانسان المسلم ليس الثورة على الاسلام على اعتباره افكار باليه كما يروج بعض السفهاء ما يحتاجه الانسان المسلم ان يثور بالاسلام وللاسلام وان يعيد اقامة دولة النبي محمد التي اسقطها عبدة الطاغوت من ابنا ابو سفيان دولة ليس فيها مكان لابليس ولا لوليه الحاكم دولة ليس فيها مكان للفقيه المزور الكاذب

علي الخليفي


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home