Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Fathi al-Akkari
الكاتب الليبي الدكتور فتحي العكاري


د. فتحي العـكاري

الخميس 30 مارس 2009

الحركة الكشفية... تجربة حياة

د. فتحي رجب العكاري

 

تمهيد

 

الحركة الكشفية هي حركة اجتماعية وثقافية وتربوية تهتم بتوفير جو صحي نفسيا واجتماعيا لتسخير طاقات منتسبيها في اعمال ونشاطات تعود عليهم وعلي المجتمع بالفائدة . ولكي تحقق هذا الهدف تقوم بتنظيم اعضائها حسب فئة السن والجنس مع توفير قيادات قادرة علي استيعاب الفروقات الفردية واحتوائها من خلال مجموعات صغيرة متجانسة تسمي احيانا طلائع واحيانا باقات . ويتم اعداد المنتمين اليها حسب فئة سنهم في مستويات متعددة تبدأ بدرجة مرشح الي درجة قائد او قائدة مسئولين عن عدة فرق او افواج .

 

 

فتيان الكشافة فى مخيم

 

وخلافا لما قد يظنه بعض الناس فان الحركة الكشفية ليست حركة اصلاحية ، فهي في الواقع تفترض في المنتسبين اليها انهم يمثلون الوسط الدي يعيشون فيه ، ولديهم ميل الي عمل  الخيرو حب التعاون . والحركه لاتركز اهتمامها علي المتميزين مثلما يحدث في الاندية الرياضية ولكنها تستخدم روح الفريق والتعاون وحب الخير للجميع كقيم كشفية مرجعية لتنمية مواهب الجميع.

 

ماذا توفر الحركة الكشفية لمنتسبيها ؟

 

توفر الحركة لمنتسبيها فرصة للاستفاده من وقت فراغهم في نشاط عام يجمعهم باقرانهم من نفس السن ولكن تحت اشراف مسئول ملم بمشكلات الشباب وقدراتهم . فمن خلال المجموعات الصغيرة والتي لاتزيد عن عشر ولا تقل عن سبع وتحت اشراف رئيس المجموعه ونائبه يلتقي الفريق وينظم لقاءاته من خلال برنامج عمل يطرح علي قائد الفرقه ومساعديه . وعادة ما تتكون الفرقه من اربع مجموعات صغيرة تسمي طلائع في فرق الفتيان . ورئيس الطليعة يسمي عريف وله نائب ويتم اعدادهما من خلال نشاط الفرقة ومخيمات اعداد ودورات وامتحانات يجتازونها مع توفر موهبة القياده لديهما . وعاده مايتركز النشاط الكشفى في وقت الفراغ وفى العطلات الصيفيه بما لايؤثر علي الدراسه .

 

نزهة فى الغابة

 

ان توفير جو صحي يكون تحت متابعة في برامج ثقافية واجتماعية وتربوية وخيرية يعتبر مكسبا كبيرا خاصة اذا كان الابوان مشغولين جدا او غير قادرين علي توجيه الابناء لأسباب اخري وهذا هو الحد الادني من الاستفادة .

 

ويمكن ان نسلط الضوء علي بعض المكاسب التي تحقق بشكل مباشر وغير مباشر من خلال الانخراط في النشاط الكشفى والتي لها أثر بالغ في نجاح الكشاف في حياته العمليه.

 

1.     تنميه المواهب وبناء القدرات :

 

تقوم الحركه من خلال نشاطاتها المختلفة باكتشاف المواهب وتنميتها . وسواء كانت هذه المواهب ادبية او علمية او فنية او ثقافية او رياضية فان الحركة لها نشاطات شاملة في فترات ومواسم مختلفه حسب فصول السنة وبرامج الدراسة لكل طليعة او فرقة تضع ضمن برامجها نشاطات من الانواع المذكورة اعلاه بالاضافة الي النشاطات الخيرية والتطوعية حسب المواسم والاحداث المحلية والعالمية . والكشاف عادة يطلب منه المشاركة في معظم هذه النشاطات بالاضافة الي الاعمال التدريبية والتنظيمية في نشاطات الفرق او الطليعة او المخيم .

 

 

الفنان الكشاف سالم بن زابيه فى سهرة كشفية

 

والكشافة يهتمون بالاناشيد الجماعية التي تنمي روح الانتماء للحركة وللوطن وللبشرية وحب الخير والسلام والعدل ، كما يهتمون بنشاط التمثيل والرقصات الكشفية وكذلك السباحه وركوب الخيل والرياضات الاخري المعروفة وخاصة الرياضات الجماعية .

 

2.     روح الفريق او العمل الجماعي:

 

معظم نشاطات الحركة الكشفية تركز علي تنمية روح الفريق ؛ بحيث يتساوي جميع الافراد في كل المسئوليات ويعملون دائما علي ابراز صفات طليعتهم او فرقتهم او حركتهم .

 

 

طليعة تستعد للمسير

 

وهذا يبرز بشكل خاص في النشاطات الخدميه  من طبخ وتنظيف وحراسة واعداد المقر والمحافظة عليه وهذه الصفة تنمو مع الايام وتتعمق ، وتنمو معها المواهب القيادية .

 

3.     تنمية المهارات القيادية :

 

من خلال النشاط الجماعي المنظم يتم اكتشاف الاعضاء الذين يملكون مواهب قيادية و بالتالى يتم تنميتها من خلال التدرج في سلم المسئوليات حسب العطاء والقدرة علي المواصلة ، وبطبيعه الحال فإن البعض يمكن ان يتوقف عند مستوى معين او قد يبعد اذا لم يحافظ علي المستوي المطلوب من الاداء .

 

 

صورة لنخبة من قادة الكشاف فى منطقة درنة

 

والقدرة علي القيادة تبرز من خلال القيادة بالنموذج والقدرة علي اكتساب ثقة الفريق أوالفرقة وقيادتها ، ومن خلال المحافظة علي الانسجام في الطليعة والنجاح في اقناع المرؤوسين علي التعاون الكامل وطاعة الاوامر والتعليمات.

 

4.     تنظيم الوقت:

 

يتعلم الكشاف تنظيم الوقت بحيث يخطط لكل عمل يقوم به في الوقت المناسب . ولاينسى وقت الراحة او القيلولة التي تساعده علي استعادة نشاطه .

 

جلسة لتنظيم الاعمال

 

وعادة ماتجلس الطليعة لتضع برامجها الاسبوعية وتقدمها لقائد الفرقة للمناقشة والاعتماد ، وكذلك فإن قائد الفرقة يناقش برامجه الشهرية مع الفرقة ويعتمدها من قادته . فهناك تسلسل في المسئوليات يضمن الاستفاده القصوي من جهد الجميع ، وتنمو هذه العادة مع الكشاف في حياته فتجده دائما مصحوبا بتقويم فيه مواعيد ما يرغب في انجازه.

 

5.     توزيع المهام:

 

من خلال البرامج الاسبوعية والمخيمات القصيرة والصيفية والرحلات يقوم الجميع بالمشاركة في كل المهام من التدريب العام الي الرياضة بانواعها ثم التمثيل والرقصات والاناشيد والحراسة انتهاء باعمال الطبخ والتنظيف .

 

 

 

التعاون اساس العمل

 

وبهذا يتعلم الكشاف كيف يستفيد من جميع من حوله باسلوب اخوي وودي . وقد ساهم الكشاف الليبي في عدة اعمال تطوعية داخل البلاد وخارجها واثناء الازمات والكوارث الطبيعية وأثبتوا قدرات عالية من العمل والانضباط والامانة.

 

6.     بعث الروح الوطنية:

 

لقد كان للحركه الكشفيه دور مهم في ربط ابناء البلد الواحد والبلدان العربية من خلال المخيمات الصيفية الوطنية والاقليمية والعربية . فهذه المخيمات خلقت صداقات وعلاقات حميمة واعطت الفرصة للشباب للتعرف علي ابناء البلاد العربيه الاخري وعاداتهم . كما ان الاناشيد الكشفية تنمي روح الانتماء ومحبة السلام والعدل والمساواة .

 

7.     مناقشة المشكلات وتبادل الخبرات:

 

خلال نمو الكشاف من مرحلة الأشبال الي الفتيان ثم الكبار ، يكون قد مر عبر مراحل حرجة يحتاج فيها الي اجابات لبعض اسئلته دون احراج ودون تسيب وهنا يبرز دور التفاعل بين مراحل السن المختلفه تحت اشراف امين .

 

 

د خليفة الباح يتحدث فى ملتقى قدامى الكشافين

 

فوجود الشاب او الفتاة مع مجموعة من نفس السن تساعد علي خلق الثقة بالنفس وبناء حوار هادف يمكن من خلاله إضافة إلى الاشراف الواعي والبعد التربوي فهم المشاكل ومحاربة اية عادات ضارة مثل التدخين او مجاراة الانداد في امور لا تحمد عقباها . فالنشاط العضلي فى مخيمات العمل والاعمال الخيرية فيه استغلال لبعض طاقة الشباب كما ان النشاط الترفيهي والاجتماعي يروح عن النفس و هذا كله يوفر الجو المناسب للتفاعل السليم بين الأجيال .

 

8.     توسيع الافق الثقافي:

 

من خلال النشاط الثقافي والرحلات وحضور المخيمات داخل وخارج البلاد يتعرف الكشاف علي انماط مختلفه من الحياة وطرق التفكير، ويستمع للعديد من الدروس والمحاضرات في الادارة الكشفية والادارة العامة والاسعاف ناهيك عن المحاضرات الثقافية والدينية والمسابقات و اصدار الجرائد الحائطية والنشرات مثل مجلة جيل و رسالة الشهيرة . كل هذه النشاطات تساهم في اخراج الشاب او الفتاة من محيط المدينة الصغيرة او القرية الي العالم بجميع ابعاده وبالتالي يتسع افقه الثقافي .

 

9.     الاعتماد علي النفس:

 

ان التكامل في نشاطات الحياة الكشفية من تدريب وتعليم واختبارات وحضور مخيمات ومشاركة في الاعمال من حراسة وطبخ وترتيب وبناء مخيمات ومشاركة في اعمال الاغاثة و الاعمال الخيرية تعد الكشاف كي يعتمد علي نفسه وهذه تعتبر من اهم مقومات الانسان المستقل .

 

 

أعمال جماعية

 

 

فعندما يدخل المرحله الجامعيه حيث يضطر للسفر والابتعاد عن الاسرة طلبا للعلم يكون قادرا علي مواجهة هذه الحقبة من حياته . اضف الي هذا فالصداقات التي كونها مع زملاء من خارج منطقته ستساعده علي الا يشعر بالغربة في اي مدينة حل بها.

 

10. تواصل النشاط الكشفي:

 

يتميز النشاط الكشفي بملاءمته لجميع مراحل النمو الانساني ، فيبدأ المرء طفلا في حركه الاشبال او الزهرات ويستمر ليصبح من قدماء الكشافين وهنا قد يجد احفاده يشاركونه في النشاط .

 

 

م البخارى حودة يستلم الشارة الخشبية

 

وهذه ميزة لاتتوفر لمعظم الانشطة الرياضية والاجتماعية .واذكر عندما عقد مخيم العائلات في غابه جود دايم ، التقت عدة اجيال من الكشافين وأعدت كل اسرة طعامها بمفردها وجلست حيث تحب في اركان الغابة ؛ ثم بعد العصر تحول الجميع الي المسرح الصيفي ، وكان اللقاء الجميل مع انشطة الكشافة و كانت ذكرى جميلة لاتنسي لجميع افراد العائلة .

 

 

تطلعات مستقبلية

 

بالرغم من الدور الممتاز الذى لعبته و تلعبه الحركة الكشفية فى حياة الاجيال الا انى لا أزال اتطلع الى  تحسين دورها و أثرها فى الحياة العامة من خلال تطوير امكانياتها و قدراتها على العطاء . فعلى سبيل المثال لا الحصر يمكن ادخال بعض النشاطات التى سوف تزيد من استفادة أفرادها  و كذلك استفادة المجتمع بصفة عامة و منها ما يلى :

1) تيسير انتشار المعرفة و المعلومات .

2) تأسيس فرق متخصصة .

3) حماية البيئة .

 

أولا: تيسير انتشار المعرفة و المعلومات

 

تهتم الحركة الكشفية بتنمية قدرات منتسبيها فى العديد من المجالات و منها نشر المعرفة و توفير مصادر المعلومات ، و مع تطور التقنيات الحديثة فى هذا المجال أرى ضرورة توفير مكتبة عامة بكل مقرات الكشافة و المرشدات للمطالعة و الاعارة بحيث يتوفر لديها فى حدود عشرة آلاف كتاب يخصص جزء منها للأطفال و بالتالى تساهم فى نشر الوعى الثقافى . أما فى مجال التقنية الحديثة فأرى أن إنشاء مكاتب للحاسوب و شبكة للمعلومات العالمية كى يتعلم الكشافة استعمالات الحاسوب بصفة عامة فى مجالات الحياة و تسخيره بصفة خاصة فى مجال المعلوماتية و الاعلام .

 

ثانيا : تأسيس فرق متخصصة

 

نظرا لاتساع رقعة بلادنا الحبيبة و تنوع تضاريسها و ظروفها البيئية و الجغرافية أقترح توجيه نشاط بعض الفرق الى مواضيع تخص المنطقة المحيطة . فعلى سبيل المثال يمكن توجيه  النشاط  للتخصص فى المعالم الجبلية ، من تسلق الجبال و دراسة الكهوف و النباتات و الأحياء الجبلية و مصادر المياة و الحياة فيها . كما يمكن العناية بالجوانب التاريخية و السياحية لمناطق أخرى ، ثم يأتى الاهتمام بركوب الخيل و المسير عليها أو تربية الابل و ركوبها و تتبع مسارات القوافل القديمة . أما فى المدن فيمكن التركيز على المبانى التاريخية و الأسواق العامة و التقليدية و المساجد و تاريخ كل منها و كذلك المدارس  ، اى أن المقصود هو رصد كل معالم الحياة العامة و توثيق هذه المعلومات و نشرها من ضمن النشاط الكشفى .

 

ثالثا: حماية البيئة

 

هناك ارتباط و ثيق بين الكشاف و البيئة و أنا اعتقد بأن الحركة الكشفية لها دور هام فى متابعة تطورات البيئة من الجوانب المختلفة. فعلى سبيل المثال يمكن مراقبة الحيوانات    والطيور المهاجرة فى مواسم الهجرة و الاحياء المستقرة فى المناطق المختلفة من حيث انواعها و احصاء اعدادها و هذا يشمل الحيوان و النبات و التربة و الشواطىء و مصادر المياة . بالطبع هذا لن يحل محل الجهات المختصة و لكن ينشر ثقافة و يوجه الشباب للتخصص فى هذه المجالات فى المستقبل .

 

وقفة وفاء وإكبار

 

لايسعني في ختام هذه المقالة الا ان أحيي جميع القائمين علي حركة الكشافة والمرشدات في ليبيا و أخص منهم بالذكر المرحوم علي خليفه الزائدي وهو احد كبار المؤسسين ؛ وكذلك الدكتور منصور الكيخيا احد ابرز القادة المؤسسين ، كما لا أنسى المهندس البخاري حودة رمز الشباب الدائم في الكشافة ، و كذلك الاستاذ علي عبد الجواد الشاعري مفوض الكشافة في منطقة درنة علي عطائه المستمر .

 

وتحية خاصة ووقفة تقدير واحترام للرائدات في مجال المرشدات اللاتي التحقن بالحركة الكشفية وواصلن المشوار لعدة عقود من النشاط ، حيث برهنت الفتاة الليبية علي قدرتها علي المشاركة بكفاءة عالية و اخلاق حميدة .


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home