Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Fathi al-Akkari
الكاتب الليبي الدكتور فتحي العكاري


د. فتحي العـكاري

الإثنين 21 فبراير 2011

مصيبة الشعب الليبي من هؤلاء

د. فتحي رجب العكاري

كانت ليبيا في خير و تنتظر الخير إلى أن خرج علينا زبانية الضباط الأحرار في أكبر خدعة في تاريخ ليبيا. وعدونا بالسمن و لكنهم وضعوا فيه السم. دمروا مستقبل أجيالنا وانتهكوا حرمات البلد وعاثوا في الأرض فسادا من خمر وعهر ومخدرات ورشوة و فساد و اعتداء على الأعراض و هذا يشملهم جميعا إلا من مات مقتولا منهم. فلا حديث عن كلب منهم و يجب أن تهدر دماءهم إذا وقفوا مع النظام الآن.

عبد السلام جلود

هذا هو المجرم الأول مكرر، فهو المسئول عن مذبحة أوغندة و تشاد و هو اكبر سارق في تاريخ ليبيا. يوم قيام الثورة سرق ساعة ولي العهد رولكس ذهبية اهديت له يوم زفافه. و أول تصريح له قال انتم يا عرب برقة حكمتونا 18 سنة يكفي و بالتالي حارب أبناء الجهة الشرقية. و حتى في اجتماع اللجان الثورية قال لهم: من القوس و شرق كلكم كذابة ليس فيكم ثوري واحد. و في اجتماع لأساتذة الجامعة في طرابلس قال: الحمد لله الذى هدانا لهذا و ما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الأخ العقيد. ثم قال: العقيد له بعد آخر عند ما تجلس بجانبه تشعر انه ليس كالبشر. و هو شريك كامل في كل الجرائم. وهو أول من أدخل القبيلة في نظام الدولة بتقريب و تمكين المقارحة في الجيش. و هو مؤسس الاتحاد الاشتراكي و اللجان الثورية.

الخويلدى الحميدى

هذا جلاد الشعب الليبي و لا خير فيه و هو من أكبر سراق ثروة ليبيا هو و أسرته. رجل بوليسي دموي لا خير فيه أبدا. يداه ملطخة بدماء الأبرياء و أموال ليبيا ومما يذكر له انه قال: ما دام معمر حي و أنا في خير. و هو على علم بكل صغيرة وكبيرة و هو آمر جهاز السيطرة.

عبد المنعم الهوني

خان الأمانة عند ما شارك في قلب الحكم و خان الأمانة عند ما خدع المعارضة و كان معروفا بدوره و علاقته مع الاستخبارات. فهو مؤسس الجهاز الأمني في ليبيا.

ابوبكر يونس جابر

لا يصلح كي يقود بعير،و قد شارك في تدمير الجيش الليبي و هو يعرف أن الجيش غير مدرب و غير مسلح فهو خائن للأمانة. و أي ضابط في الجيش أفضل منه لقيادة الجيش.  و مما يذكر أن احد مدرسيه في الكلية كتب أنه لا يملك مؤهلات القيادة و لهذا السبب اختاره ألقذافي لقيادة الجيش.

مصطفى الخروبي

هذا هو جلاد الجيش كان وراء مطاردة الضباط الأحرار و قد أشرف على إعدام العديد من المحاولات. فهو مجرم سفاح لا خير فيه و يتظاهر بالتقوى أمام الناس و هو أهم رجل في الاستخبارات التي كانت ضد أبناء ليبيا. و يوم نفتح ملفه سوف تعرفون جرائمه. و هو الشريك الثالث في كل جرائم ليبيا.

يجب أن يرحلوا جميعا من حياة ليبيا و كل من كان فى تلك الدفعات المشئومة. بل يجب محاكمتهم جميعا عن ما حدث بسبب فسادهم و جهلهم و تجهيلهم للناس. لا مكان لحلول وسط فكلهم فاسدون..فاسدون بدون استثناء الحي و الميت منهم.

المطلوب الآن حكومة وطنية مؤقتة لتسيير الأمور إلى أن يم وضع دسنور للدولة و يتم انتخاب حكومة ليبية دستورية يجمع عليها جميع فئات الشعب.

 لا للخونة..... ولا للسماسرة..... و لا لرموز النظام الغاشم..... و لا للإقليمية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مدوّنتي : http://baqatlibyah.blogspot.com

 


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home