Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Abdelnabi Abousaif Yasin
الكاتب الليبي عبدالنبي أبوسيف ياسين


عبدالنبي أبوسيف ياسين

الجمعة 11 مارس 2011

مرحباً بحرب البسوس .. يا سيف القذافي

عبدالنبى أبوسـيف ياسـين

بعد سنوات (تيه) شعبنا على مدى الأربعين عاماً ويزيد.. عانا شعبنا أكثر مما عاناه النبى موسى والنبى هارون عليهما السلام.. فى سنوات التيه.. وربما أكثر قليلاً.. وإن لم يقلو عنهما صبراً.. إلاّ قليلا.

غير أنّى أُوكد لك.. بأنّ شعبنا الليبي الأبىّ.. مستعد  لخوض حرب معكم.. أطول من حرب البسوس وأكثر كثيرا.. ولتكن هى الأخرى بسبب بعير، كبعيركم الأجرب, لقد كرهتمونا فى البعير.. فبعير والدكم يستقل من سنين الطائرات الخاصة!.. ووضعتموه أيضاً على عملاتنا.. وكأننا أمّة لا تملك أبطال، سوى والدكم وناقته العرجاء.. وبطولاته الوهمية.

فى الأسابيع القليلة الماضية.. ضحّت المئات من فلذات أكبادنا بأرواحها.. حتى تُمكننا من رؤية وجهك القبيح على حقيقته..

فما أقبحك فعلاً.. روحاً وصوتا وصورة أيّها الكاذب المخادع.

فكلّما اغتالت مرتزقتكم العشرات من أبناء  وحتى أطفال ليبيا.. تخرج علينا فوراً يا هذا، كمصّاص للدماء –  دراكولا –  لتنذرنا بالمزيد من المذابح القادمة.. دون ذرّة ندم أو أسى.. وتصف ضحاياكم بالإرهابيون.. وهم المواطنون العزّل، أيها التاتاريّ الوقح.. فلستم منّا ومن طينتنا قطعاً يا غزاة.. ويا مشكوكي الأصل.

لأن من له أصل، أو إنتماء لوطن.. لن يقصف بنى وطنه.. وثروات وطنه.. وقوت شعبه فى راس لانوف والبريقة.. بالصواريخ والقذائف والسفن والطائرات؟

ومن له أصل، أو انتماء لوطن.. لن يُسمّى شعب وطنه  الذى طالب بأقلّ حقوقه بالإرهابيين.. وهم طُلاّب حق؟

ومن له أصل وانتماء لوطن..  لن يذبح أهله ويدمّر بيوتهم وبيوت الله فى (الزاوية).. وبيوت الله هناك تنادى: الله أكبر؟

ومن له أصل، أو انتماء لوطن.. لن يستأجر الغرباء وجنود الدم.. لإراقة دم شعبه.. ومن أموال شعبه؟

من له أصل، أو انتماء لوطن.. لن يكذب على شعبه - فى وجه شعبه - لكي يقتل ببرود وكبرياء.. المزيد المزيد من شعبه؟

نعم، يا سيف الإغتيالات، ويا زيف القذاذفة.. فأنت مثلك مثل أباك وإخوتك.. أنتم بحقّ, لستم منّا.. ولستم قطعاً بليبيين..

ولستم بـ قذاذفه أيضاً.. وآن لقبيلة القذاذفة الأشراف.. أن يتبرؤا منكم.

ولا تنسى يا سيف الغدر.. أن أحفاد عمر المختار الآن!.. وأحفاد  خليفة عسكر.. وأحفاد سيف النصر.. وأحفاد لطيوش..

وأحفاد البارونى.. والسويحلى.. والعبار.. وبومطارى.. والجويفى.. وغومه.. وبوعمر.. وبورحيل.. وبالخير.. وغيرهم..

هم الذين قالوا لـ موسلينى: مرحب للجنّة؛ جتّ تتدنّى.. ويقولها لكم التو أحفادهم.. بنفس الأمنيّة وبنفس العزيمة .. ويقولون لكم

أيها الأوغاش:

إنّ معركة الشعب الليبي (الآن) هى معكم (أنتم فقط).. وفرداً فرداً.. حتى لو أبدتمونا هذه الأيام فرداً فرداً.. فسيهلككم أحدنا فى النهاية.. فرداً فردا، بعون الواحد القهّار.

الأيام ستكون بينكم وبين جميع الليبيين.. يا زيف.. فـ تباً لكم وتباً لخطوطكم الحمراء.. إنّهم لـ قادمون ومنتصرون.

عاشت ليبيا حرة منكم.. وستعيش بعدكم أمد الدهر.. والمجد والخلود لشهدائها الأحرار

عبدالنبى أبوسيف ياسين

Abdenabi.yasin@yahoo.com

http://abuseif.maktoobblog.com/  

 


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home