Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Abou-Tharr Al-Libi
الكاتب الليبي أبوذرّ الليبي

الخميس 14 ابريل 2011

ليبيا .. قبيلة كل الليبيين

أبوذر الليبي

قبل كل شئ أترحم على كل شهداء الحرية من جميع أنحاء ليبيا الذين وهبوا دماءهم فداء لليبيا وإنعتاقها من عائلة القذافي الفاسدة المجرمة. لقد أظهر الليبيون بالفعل أنهم شعب واحد من حدود تونس إلى حدود مصر. لم يستطع أبناء طرابلس ومصراتة والزاوية والزنتان ومدن وقرى الأمازيغ الصمت على ماحدث لأهلهم في بنغازي وإجدابيا وهتفوا بكل صدق (بالروح بالدم نفديك يا بنغازي) ولقد أخرس هؤلاء أفواه وأقلام الشيطان التي طالما نعقت منادية بإنفصال أقليم برقة عن باقي الأرض الليبية.

لقد دمرت الزاوية ومصراتة والزنتان ولازالت تدمر بأيدي عصابات الجرذ الأكبرمدمرالقذافي وجرذانه وهي تهتف بحياة ليبيا على أنغام نشيد الإستقلال الذي يذكرنا بأيام الملك الصالح المرحوم إدريس السنوسي ، وهاهي مدن وقرى الغرب الليبي تتلاحم مع المجلس الوطني الإنتقالي وتعلنه ممثلا شرعيا ووحيدا لليبيين ، ولقد توالت البيانات بتأييد المجلس الوطني من الزنتان والرجبان ويفرن ونالوت وحتى ككلة وجميع قبائل الأمازيغ ، ولقد فتح شباب طرابلس صدورهم عارية أمام المدافع المضادة للطائرات وسقط منهم المئات وأعتقل منهم الآلاف وتم إقتيادهم إلى زنازين وسراديب الجرذ القذافي ، لم يقولوا شراقة وغرابة ، ولم يأبهوا لنعيق شياطين الفرقة والإنفصال - وأنا هنا أعني بالتحديد المدعو جاب الشيطان موسى حسن - الذي طالما أهان طرابلس وغيرها من مدن الغرب الليبي والذي طالما كان يدعو ليبيا (بما كان يسمى ليبيا) هذا الناعق يأتي اليوم ليتحدث عن مصراتة وليبيا دون أن يعتذرعن جميع الإهانات والشتائم التي وجهها إلى مدينة كل الليبيين طرابلس ، والتي لازالت تحفظها قاعدة بيانات موقع ليبيا وطننا ، وأنا هنا أتحدث بوصفي ليبي مصراتي ومن سكان طرابلس أقول لجاب الشيطان عليك أن تعتذروإلا فلتخرس (ومرة ثانية مصمص فمك بالزهّر قبل ماتتكلم على ليبيا أو مصراتة ، خليك في قصة شعب برقة العظيم والنعيق بالفرقة والإنفصال)  ، ولا يمكننا إلا نقول لك مت بغيظك أنت والقذافي فلقد ظهرت الوحدة الوطنية الليبية في أجمل صورها.

لقد كان القذافي واعيا منذ البداية بأن نسبه الوضيع لن يسمح له بالبقاء في السلطة طويلا في مجتمع بسيط تسوده الإرتباطات القبلية أمام زملاءه في الإنقلاب الذين ينتمون لقبائل ومناطق عريقة في النسيج الإجتماعي الليبي ، ولذلك وضع الجرذ الأكبر همه الأول في أن يتخلص من رفاقه واحدا بعد الآخر، لقد لعب القذافي على وتر القبلية والجهوية منذ أن قام بإنقلابه المشؤوم، وكانت البداية بتصفية ضباط وضباط صف الجيش الليبي من مصراتة بعد خلافه مع زميله في الإنقلاب الرائد عمر المحيشي حيث تم القبض على منتسبي الجيش الليبي من المصراتيين وإعدام العشرات منهم دون محاكمة ثم فصل المئات منهم من الجيش وكان هذا سببا في تناقص أعداد هؤلاء وخلو معظم أركان الجيش الليبي منهم حتى اليوم. في نفس الوقت إستغل القذافي أبناء عمومته من القذاذفة و بعض القبائل الأخرى كقبيلة المقارحة وورفلة ، وترهونة لاحقا التي حاول بها إستبدال ورفلة بعد إتهامهم بمحاولة 1993 ، وإستدرجهم للتحالف معه ضد القبائل الأخرى وإتبع معهم سياسة فرق تسد مقابل إعطائهم الإمتيازات دون غيرهم من الليبيين ثم وضعهم في المناصب ومكامن الفعل في المجتمع وقيادات اللجان الثورية وكتائب حرسه حتى أنشأ مايشبه الإئتلاف القبلي الذي يتحكم في جميع مفاصل المجتمع ويستمتع بخيرات وأموال النفط مقابل حرمان باقي القبائل والمناطق الأخرى. وقد شمل هذا الحرمان الكثير من المناطق والقبائل التي تمتد من جبل نفوسة إلى الجبل الأخضر، كان من بين تلك المناطق منطقة الشرق الليبي مما أدى إلى كثير من المحاولات والتحركات المضادة لنظام القذافي والتي حاول القردافي قمعها وبكل قوة وعنف.

في نفس الوقت كان القردافي يحرم سكان طرابلس الأصليين من حقوقهم في ثروة النفط والتضييق عليهم في جميع المجالات وخاصة مجال البناء والإسكان وبالمقابل كان يمنح الأموال الطائلة للقذاذفة القادمين من سرت وسبها وتشاد وحتى النيجر ويوحي إليهم بدخول وإحتلال طرابلس ، حيث قام هؤلاء اللقطاء بعرض المبالغ المغرية على سكان أحياء طرابلس الذين أضطروا أمام ضغط الحاجة للسكن إلى أن يبيعوا عقاراتهم والإنتقال إلى مناطق خارج طرابلس حيث يمكنهم البناء والسكن لهم ولأبناءهم. لقد كان الأمر مدبرا له ومخططا بعناية لتغيير طرابلس ديموغرافيا بحيث تصبح موالية بالكامل لنظامه الفاسد. كنّا نحن أبناء طرابلس نرى ذلك ونراقبه ونسمع ونقراء في نفس الوقت لمن يصف طرابلس بالخيانة والغدر والعار وكنّا نؤجل الرد عليه حتى جاء اليوم الذي رأينا فيه أن معظم من إنتفض ضد القذافي في طرابلس هم من أهالي طرابلس الحقيقيين الأصيلين أولاد العائلة والبيتية. وكل مناطق طرابلس التي لازال أبناءها يهتفون ويرقصون في (ديسكو) باب العزيزية تأييدا لنظام القذافي هم من الذين جلبهم القذافي وغرسهم عنوة في أنحاء طرابلس ، وحتى نكون دقيقين هاهي أحياء أبوسليم والهضبة الخضراء والتي كثير من سكانها من ترهونة وورفلة قد غابت عن إحتجاجات طرابلس في الوقت الذي برزت فيه أحياء ومناطق سوق الجمعة وعرادة وتاجوراء والظهرة وفشلوم وبالخيروشارع الزاوية وقرقارش وجنزور. وحتى لا نتهم بالتحامل ينبغي أن نقر بوجود الكثير من الشرفاء والأحرار في قبائل ترهونة وورفلة وخاصة منهم من يقيم في مدن الشرق ونحن نحترمهم ونقدرهم ، إلا أن وجود العديد من أفراد هذه القبائل في مفاصل النظام وأجهزته قد ظهر واضحا في صمت وحياد قبائلهم ومدنهم وبقائهم ربما مضطرّين خارج المعركة التاريخية التي يخوضها الشعب الليبي اليوم ضد الجرذ الأكبر القردافي ، ولو خرجت تلك المدن والقبائل لما حوصرت مصراتة ودمرت الزاوية وقصفت الزنتان.

كنّا دائما نقرّ بإضطهاد القذافي لأهل الشرق ونقول بأنه يفعل ذلك مع جميع الليبيين بإستثناء حلفاءه من القبائل الليبية ، وقد ظهر واضحا وجليا بأن طرابلس بريئة مما كانت تتهم به ، وأن طرابلس لم تكن فقط (ديسكو) باب العزيزية ، وأن سجن أبوسليم لم يكن حكرا على الشراقة كما كان يدّعي الناعقون بل إنه كان مليئا بالليبيين من الشرق ومن الغرب ، وظهر واضحا وجليا أن بنغازي لا يمكنها الإستغناء عن طرابلس ، وأن طرابلس لا تكون عروسا دون بنغازي وأهلها الشرفاء ، عليه فأنه يحق لنا أن نقول خاب ظنكم ومسعاكم ياقذافي ويا جاب الشيطان ، ولقد عجز القذافي عن إظهار ثورة الشعب الليبي على أنها معركة إنفصالية ،  ويجب منذ اليوم أن تكون قبيلتنا الجامعة والشاملة هي ليبيا ، لا شراقة ولا غرابة ، ليبيا فقط وليذهب القردافي وأزلامه إلى مزبلة التاريخ.

أبوذر الليبي


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home