Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Abou-Tharr Al-Libi
الكاتب الليبي أبوذرّ الليبي

الإربعاء 12 يناير 2011

إلى الشعب التونسي.. تحية

أبوذر الليبي

مظاهرات الشعب التونسي وجدت أصداءها في جنبات باب العزيزية ومنها إلى مكتب العبد المأمورالبغدادي فظهرت على هيئة قرارات تحمل في ثناياها الرعب الذي الذي أصاب (ملك ملوك وسلاطين وشيوخ...خذ نفس شوية .. ورؤساء وأمراء وعمد أفريقيا) تحت وقع هتافات الشعب التونسي في سيدي بوزيد والقصرين. القرارات تضمنت إجتماعات السيد البغدادي مع مصرف الإدخار والإستثمارالعقاري والمصرف الزراعي والمصرف الريفي ومصرف التنمية مشددا في تعليماته على تسهيل منح القروض وخاصة الإسكانية والإستثمارية والتركيز في منحها على الشباب من المتزوجين حديثا وحديثي التخرج ثم ألحق ذلك بقرارإعفاء السلع التموينية المصنوعة محليا والمستوردة من الرسوم الجمركية ورسوم الخدمات. إن سرعة هذه الأصداء تفضح كم يرتعد قائدنا من سماع الأخبار عن التحركات والإضطرابات الشعبية وسقوط الأنظمة الدكتاتورية وخاصة عندما تكون على مرمى حجر من باب العزيزية.

لابد من تحية للشعب التونسي لهذه الإنتفاضة الشجاعة والتضحية من أجل إسترداد حقوقه وبالتالي كرامته من نظام بن علي وأسرته الفاسدة. وكم نتمنى من قلوبنا أن يسقط هذا النظام بفعل إنتفاضة الجماهير التونسية ، وأن تقدم تونس الدرس والقدوة لباقي شعوب المنطقة في ضرورة مقاومة الظلم والطغيان والديكتاتورية. لقد أصبحت الشعوب العربية مثار السخرية والإستهزاء من بين كل شعوب العالم حين يشاهد هؤلاء الأنظمة العربية التي تدعي أنها جمهورية وهي تتحول واحدة وراء الأخرى إلى ملكيات وراثية تورث للأبناء والبنات وكأنها عزب أو حظائر أبقار. لقد إنتظر الشعب التونسي طويلا وهو يشاهد المهزلة التي يقودها بن علي وهو يتلاعب كيفما شاء بالدستور ، بداية حين عدل فيه لإعادة إنتخابه مثنى وثلاث ورباع ثم لتعديلات تضع شروطا مستحيلة التطبيق لمنع أي مترشح للرئاسة من مجرد التفكير في الوصول إلى هذا المنصب. لقد دخل الشعب التونسي التاريخ بهذه الإنتفاضة الشجاعة والباقية عندنا في طرابلس وبنغازي ومابينهما.

عزاء الشعب التونسي في عدم وجود أنجال لديكتاتورهم ، ولا عزاء للشعب الليبي ، فخصوبة ملك المهرجين أعطتهم فيما نعلم حتى الآن ستة من ولاة العهد الذكور وواحدة من الإناث وجميعهم لديهم جمعيات خيرية ومليشيات مسلحة وإستراحات مرفهة ومليارات مكدسة ويستعدون للإنقضاض على مزرعة أبيهم في أي لحظة.

مايثير السخرية أن آخر مسرحية لإنتخابات الرئاسة في تونس سجلت نسبة % 89,62 صوتوا للديكتاتور بن علي وبنسبة مشاركة فاقت %89 من الشعب التونسي. فأين الذين يتظاهرون اليوم في كل مكان من تونس من تلك الأرقام المزيفة. ومايثير الأسف بالنسبة لنا كليبيين أن الأسباب التي جعلت الشباب التونسي يقدمون أرواحهم من أجل إعلان رفضهم لهذا الطاغية هي أقل بكثير مما فعله ويفعله قائدنا المهرج.

فقائدنا العظيم هو من تسبب بأفكاره السخيفة في تدمير بنية الدولة الليبية في جميع القطاعات من تعليم وصحة وإدارة وأمن وحتى الطرق والموصلات ، وهو من تسبب بسياسته الغبية في إنتشار الأمراض الإجتماعية والفساد والرشوة والوساطة وترسخ الولاء القبلي في المجتمع الليبي ، وهو من تسبب بقتل الألاف من شبابنا في تشاد وأوغندا وتشريدهم في جميع أصقاع العالم وهو من أصدر أوامره بذبحهم في ظلمات السجون ، في الوقت الذي نرى أبنائه يهذرون الملايين على البذخ والملذات نرى عشرات إن لم يكن مئات الآلاف من الليبيين اليوم عاجزين عن الزواج بسبب أزمة السكن وعاطلين عن العمل بسبب فشل الدولة وتردى قطاعاتها ، أنه هو الذي يهدر أموال الليبيين يمينا وشمالا من المليارات في دعم حركات التمرد وخطف الطائرات والتفجيرات التي تستهدف المدنيين إلى المليارات التي دفعها كتعويضات مقابل تلك التفجيرات إلى المليارات التي أهدرها على برامج تسلح فاشلة إنتهت بأن سلمها في صناديقها مصحوبة بفضائح إختلاس مخزية ، إلى المليارات التي يهدرها يمينا وشمالا في أفريقيا اليوم من أجل فكرة سخيفة يسميها هو الوحدة الأفريقية ، ولا يكاد يفقه أن دولة كالسودان تتجه اليوم إلى الإنقسام في حين لازال هو بعقليته البائسة يتحدث عن وحدة قارة بأكملها تملك من المشاكل مايكفي لتشتيت العالم بأسره.

أما آن للشعب الليبي أن ينتفض ، أسوة بالشعب التونسي ، ويسمع صوته إلى هذا الفاشل المهرج.

أبوذر الليبي


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home