Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Asaad al-Agili

السبت 25 اكتوبر 2008

عن أهالي "المغار".. ومنزل "الصبوحة".. وموسم الامطار

أسعـد العـقيلي

" لاصوف لاقوف " .. " عالحديدة " .. " امريًش " ..
مفردات من التراث الليبي .. تصف على نحو بالغ الدلالة .. حال سكان مدينة الموز والياسمين .
" في وسط الوادي .. والموز حذاي عراجين " .. حسب الفنان ( بن زبيه ) .
الوادي الان مجمع للقمامة .. ومرتع للذباب ..
حين لم تباغتهم امطار الشتاء .. فهي نزلت في موعدها الموسمي .. وافرغت حمولتها .
كالمعتاد .. بيسر فوق رؤوس القوم ..
تنقل لنا الكاتبة سليمة بن حمادي .. على موقع المنارة ..
صور الحفاة الغارقين .. في المستنقعات والاوحال .. كما ضحايا المدن ..
التي انحسرعنها مد المعارك .. ونهضت تلتقط انفاسها . في هدنة القصف ..
وطفق سكانها يتلفتون حولهم .. وسط الركام . والخرائب . على أمل وصول طلائع النجدة .

حسب ما اذكر كانت هناك يافطة على مدخل المدينة .. مكتوب عليها .
درنة تدعوكم لمشاهدة معارك التنمية وقهر التخلف ..
ان بقت بعد سنوات زحف الصداء .. " ونتش " عوامل التعرية ..

ياسادة .. لقد تعرض الموطن الليبي .. لأكبر عملية سطو مسلح .. في عز القائلة .. وسط رابعة النهار ..
صارت بعدها اية سرقة اخرى . مجرد ضياع " قديدة من فم زير " .. وتدخل ضمن تصنيف خبراء القانون .. ( سرقة الاشياء التافهة ) .
يقصدون سرقة المناشف من الفنادق .. والفرار باحذية المصلين من باحة الجامع ..
وبيعها في ( سوق الجمعة ) .. " سوق حامي وشراي متعامي " ..
" والرزق ايحب الخفية " .. على راي المصريين ..
قلنا سرقة رهيبة .. ضاع البلد بناسه ونفطه وغازه .. وتم صره بكل تخومه الجيوبوليتيك ..
ووضع في محفظة ( القائد ) .
وما نهبه لصوص ( قطار لندن ) .. الشهير .. على ضخامته ..
فتات . او حصة هزيلة ..
تُرمى لاصغر " نشًال " .. ينتسب ل " واغمة " ( الروابط ) ..

ناشط فعالياتي .. يطالب باستثمار مليار ونصف دينارفي الصين ..
" شفتو الموهبة " .
لاقطار .. لاخطط .. لا غمة لبس " شخشير " نسائي فوق الوجه .. لاخفاء الملامح..
وليس ثمة مخاطرة .. او مواجهة مع الشرطة .
ولا ملاحقات قضائية .. و " دواخ راس "
ولا مسدسات .. ولا شراء اسلحة من السوق السوداء ..
هكذا بكل بساطة .. ودم بارد . مليار ونصف ..
" اول رابطة لك " .. وبمباركة الحكومة .. وتأييد ( مكتب الاتصال ) ..
يتحقق حلمك بالثراء ..
هل يعرف هولاء العد .. ومعنى الارقام . ؟

عموماً . الامر مشجع .. زملاءه في المهنة .. وانداده .. الذين صادف قدومهم الى الحياة ..
هجوم ارتال الدبابات على مبنى الاذاعة .. وافراغ بعض الطلقات في رأس الحارس ..
وخطف المايك .. واعلان الثورة .. وتلاوة بيان ضربة القدر الرهيب ..
لم يسأل احد ساعتها .. عن معنى القدر الرهيب .
جارنا سي ( عبد الله ) الله يرحمه .. الموظف البسيط .. في دائرة الموانئ والمنائر .
الوحيد في زحام الابتهاجات .. عرف في وجوه العسكر ..
النهايات التعيسة . والخواتيم الفاجعة ..
قال لابي الله يرحمة :
والله ياصالح .. لفروخ هضوم .. ما يجي منهم خير " ..
اسكرتنا لذة الشعارات .. وغصنا في رحيق الوعود ..

قلنا اقران الفعالياتي . في ساعة الميلاد . سرقوا البيضة الاولى .. قيمتها 35مليون دينار ..

قالت الام لولدها .. باشفاق وحسرة .. وهو في قفص الاتهام .. بعد ان اصبح لصاً شهيراً ..
لماذا تسرق اموال الناس ياولدي ؟ ..
اجابها : " لوكانك اتحبيني .. من الدحية الاولى نهيتيني " ..
اذ كان يحضر لها البيض المسروق .. وهوطفل . ولم تسأله عن مصدره ..

للروابط بعض البيض .. اما السلال .. والدجاج .. ومزارع التفريخ .
وانابيب السقاية .. وابار الري ..
فللخيمة وملحقاتها ..

قديدة من الاموال المنهوبة .. تذهب لشراء منزل ( للشحرورة ) ..
هذا ماورد في خبر لمجلة الموعد ..
- لو تحترم سنها .. قالت انها على استعداد للزواج " من واحد غني " .. –
لم يتبق منها خارج القبر .. عدا نافورة الشعر المستعار .. وبعض اربطة واهنة .
تشد الجلد الى العظام ..

الاعلام الجماهيري .. في تصلب مرضي .. وغيبوبة إكلينيكية .
لم يصدر عنه شي .. لا بالنفي ولا بالإيجاب ..
منزل للسيدة صباح في ( الحازمية ) .. لا اعرف لماذا مرت بذهني اغنية قديمة لصغيرات شارع الطفولة .
" واح .. واح .. واح .. هضاك النجع راح " ..

وفيلا للسيدة سهى عرفات في فاليتا .
وتبرع ملاييني عاجل .. من السيد احمد قذاف الدم .. لضحايا الانهيارات الصخرية في مصر ..
ومدينه سكانية متكاملة المرافق في تونس ..
واهل المغار.. وسكان المصيف .. وعشوائيات درنة في العراء ..
بين الريح والامطار . و" سميطري " القفار ..
والصفيح الذي يجهز مدرسة الجريمة للصغار ..
القوا نظرة على مقال الكاتبة .. يدلكم الى اين ستذهب الاجيال .

يقول خبراء الجريمة .. ان القاتل يحوم حول مكان جريمته .. هويفعل ذلك متخفياٌ ..
لكنهم لم يخبرونا عن اللصوص .. الذين يعقدون مؤتمرا علنياً طارئا .
حول مكان سرقاتهم الخاوي .. ويدعون ضحاياهم المفلسين .. بالاكراه للحضور ..

" والسماء ماتزال .
تسح ماتسح .
من دموعها الثقال .. "


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home