Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Asaad al-Agili

Saturday, 20 January, 2007

القذافي.. الشياطين والتـمثـال
François Soudan
مجلة "جون افريك" ـ العدد 2400 من 7 إلى 13 يناير


ترجمة : أسعـد العـقيلي

صدام حسين في مشنقته , سيكون تمثالاً في قلب العاصمة طرابلس , بجوار تمثال للبطل الوطني عمر المختار . والذي جرى اعدامه منذ 75 عاماً .

هكذا قرر معمر القذافي , بعد ان امر بصورة منفردة عن العالم , بالحداد الوطني ثلاثة ايام . تمجيداً "للشهيد" , و"اسير الحرب" الذي "اعدم في بغداد ".

وعلق القذافي بأن " كل ماحدث كان مسرحية " .

" اين البابا ؟ , اين الكنائس ؟ , اين كونفوشيوس ؟ , لماذا كل هذا النفاق ؟ , هذا العالم الذي لايكترث لشي , هذه وقاحة , هذا عالم منحط , وجبان , ويخشى الحقيقة , الغير مأهول الا بالشياطين البكماء . "

وهذه خلاصة ما تحدث به " القائد " والذي ظهر بهيئة متعبة .., وتناثرت على خديه لحية , لها ثلاثة ايام , في مواجهة الكاميرا اثناء لقاءه مع السفراء والقادة الدينيين .

وكرر من وجهة نظره ان على الامريكان والبريطانيين ان يمتلكوا "الشجاعة لاعدام صدام حسين بأنفسهم" . " بدلاً من ترك هذا العمل لتنجزه "الحكومة غير الشرعية ".

والسؤال , لماذا كل هذا الكم من الأسى, والشفقة, على هذا الرجل .. والذي اعتبره القذافي دائماً خصماً له؟ . وكثيراً ماتجاهله, ولم يتوقع احد هذا الموقف؟ .

قد يكون ذلك تفادياً للشؤم , ونحن كما نعلم ان سقوط صدام , ثم ايقافه لاحقاً , حدد للقذافي نوعية القرار الذي يجب عليه اتخاذه , تسليم المشتبه بهما في تفجير طائرة لوكربي , الى محكمة العدل الدولية , والتخلي عن مشاريعه لاسلحة الدمار الشامل .

ولقد وجد العقيد في اعدام صدام الفرصة السانحة , لاعادة تلميع صورته في ( الشارع العربي ) , والذي لامه على تجريد نفسه من كل شي .. والانحراف بزاوية 180 درجة لاعادة علاقاته بوشنطن , خشية تعرضه لمصير صدام .

ان مشاعر الغضب ولاحساس بالعار, التي اجتاحت الشارع العربي .. بعد الفعلة الطائشة باعدام صدام اول ايام عيد الاضحى . وقصة الشاب الجزائري ذو 35 ربيعاً والذي القى نفسه من نافذة العمارة , بعد عملية الاعدام التي بثتها قناة الجزيرة , هذه هي الانفعالات التي كان يبحث عنها القذافي , وذلك وفقاًً للمعايير , والحسابات , التي لا يشكل فيها الاخلاص , الا مقداراً ضئيلاً جداً .

بدون شك لن تؤثر نتائج شنق " اخيه صدام " على مسار سياسة ليبيا الخارجية .

هل يصاب القذافي بالصدمة جراء التقارب الليبي مع جلادي الدكتاتور المشنوق , والذي سيتتابع وان بشكل جامد في بادىء الامر ؟

بكل تأكيد لا, والشك في هذا من الغباء , وهذا ما نسميه "غريزة البقاء" .


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home